العلامات الأصلية للإعراب
الفتحة
“ظاهرة ومقدرة” للاسم والفعل، في حالة النصب، نحو: شاهدتُ العصفورَ في الحديقةِ.
– “العصفور”: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة”.
– ولو قلنا شاهدت مصطفى في الحديقةِ، لكان :
– “مصطفى” مفعولا به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة.
– يجبُ أنْ تذاكرَ دروسَك بجدٍّ واجتهادٍ.
– “تذاكرَ”: فعل مضارع منصوب بأنْ وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
– ولو قلنا: لابد أن تسعى في الخير، لكان الفعل
– “تسعى” منصوبا بأنْ وعلامة نصبه الفتحة المقدرة.

الضمة
“ظاهرة ومقدرة” للاسم والفعل، في حالة الرفع.نحو: شاهد محمدٌ العصفورَ في الحديقةِ.
– “محمدٌ”: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة”, والضمة الثانية للتنوين.
– ولو قلنا: شاهد مصطفى العصفورَ في الحديقةِ، لكان
– “مصطفى” فاعلا مرفوعا وعلامة رفعه الضمة المقدرة.
– يجبُ أنْ تذاكرَ دروسَك بجدٍّ واجتهادٍ.
– “يجبُ”: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
– ولو قلنا: أنت تسعى في الخير، لكان الفعل “تسعى” مرفوعا بضمة مقدرة.

الكسرة
“ظاهرة ومقدرة” للاسم فقط، في حالة الجر.نحو: سلمت على محمدٍ ومصطفى.
– “محمدٍ” اسم مجرور بعلى وعلامة جره الكسرة الظاهرة، والكسرة الثانية للتنوين.
– و”مصطفى” معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة.

السكون
للفعل فقط، في حالة الجزم.ولا يأتي السكون إلا ظاهرا. نحو:
– محمد لم يكذبْ. “يكذب” فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون.

ارسال ديدگاه

لطفا نام خود را وارد كنيد! لطفا آدرس ايميل را صحيح وارد كنيد! لطفا پيام را وارد كنيد!